طارق هلال لوتاه: الاحتفاء بالمرأة الإماراتية هو احتفاء بالنموذج المتميز في تمكين المرأة عالمياً

15/09/2020 عام | وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي

 81     0

أكد سعادة طارق هلال لوتاه، وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي أن المرأة حظيت ومنذ تأسيس دولة الإمارات باهتمام القيادة الرشيدة التي وفرت لها جميع الإمكانات والمقومات للمساهمة الفاعلة في مسيرة التطور والتنمية التي تشهدها الإمارات، والتي كان للمرأة فيها بصمات واضحة ومؤثرة في جميع المجالات.

وبين سعادته أن الاحتفاء بالمرأة الإماراتية هو احتفاء بالنموذج المتميز في تمكين المرأة، والذي تمكنت من خلاله دولة الإمارات من تحقيق المكانة الريادية عالمياً، فالمرأة كانت ركيزة رئيسة في مسيرة الإنجازات التي تحققت في الخمسين عاماً الماضية من عمر دولة الاتحاد، وهي بكل تأكيد أحد المقومات الرئيسية لتحقيق دولة الإمارات لرؤيتها المئوية.

وأشار سعادته أن اختيار شعار "التخطط للخمسين: المرأة سند للوطن"، هو تأكيد على الدور والمسؤولية الكبيرة التي تقع على المرأة في توظيف جميع قدراتها لخدمة وطنها، كما أنه دليل على قدرة المرأة الإماراتية على تقديم الدعم الدائم للمجتمع.

وأكد سعادته أن مسيرة التمكين الذي حظيت بها المرأة في دولة الإمارات ونتيجة الدعم اللامحدود الذي تحظى به من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات" مكنها من أن تلعب دوراً مهماً في جميع المجالات والوصول إلى أعلى المراتب وفي جميع المجالات الاقتصادية والثقافية والعلمية والسياسية.

وأوضح سعادته أن المرأة لديها سجل حافل بالعطاء والإنجاز في مسيرة العمل البرلماني في دولة الإمارات، وهي اليوم تشغل نصف عضوية المجلس الوطني الاتحادي، وتحتل المرتبة الأولى عالمياً في معدلات تمثيل المرأة في البرلمان، ولتسهم وبفاعلية في مناقشة القضايا التي تهم المواطن تحت قبة المجلس وإيجاد الحلول لها، والمساهمة كذلك في عملية صنع القرار  لخدمة وطنها وشعبها

طارق هلال لوتاه

وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي

تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)