برنامج الساعات المزدوجة...خطوة في المستقبل

10/11/2020 التعليم | وزارة التربية و التعليم

 1153     28




أطلقت وزارة التربية والتعليم مع مطلع العام الدراسي الجاري برنامج الساعات المزدوجة الأول من نوعه في الدولة الذي يتيح للطلبة من على مقاعد الدراسة في منظومة التعليم العام قطع ساعات جامعية سيتم اعتمادها لهم حين التحاقهم بمرحلة التعليم الجامعي، في خطوة عن استراتيجيات الدولة وأجندتها الوطنية ومئويتها كذلك التي أفردت حيزا كبيرا لمستقبل التعليم في الدولة وجودة مخرجاته كذلك، إذ يعتبر هذا البرنامج بحق خطوة في المستقبل وله.

 

ما يقارب 500 طالب وطالبة التحقوا في البرنامج وسعت الوزارة إلى توفير كافة ما يلزمهم من دعم أكاديمي للالتحاق بالبرنامج تحت إشراف نخبة من الخبراء والمختصين في وزارة التربية والتعليم و الجامعات المشتركة في البرنامج وقد حقق الطلبة نتائج مشرفة في مختلف المواد والمساقات التي التحقوا بها ونافسوا حتى طلبة الجامعات، ما يثبت قدرة طلبتنا على الاستفادة بشكل كبير من ميزات البرنامج المختلفة والانتقال على نمط جديد من التعليم في الدولة يختصر مدة مرحلة التعليم الجامعي ويلبي احتياجات سوق العمل من العمالة المواطنة المؤهلة والكفؤة.

 

 

برنامج الساعات المزدوجة رؤية تربوية تحاكي التوجهات المستقبلية وتقلل المدى الزمني لإيجاد طالب خريج جامعي يمتلك مهارات عصره، إذ سيتمكن الطلبة المنضمون ضمن البرنامج من اجتياز مرحلة التعليم الجامعي في غضون ثلاث سنوات أو أقل وهو ما سيكون له انعكاساته المباشرة في المستقبل القريب على ملفات وطنية ذات أولوية تراهن عليها الدولة للحفاظ على ما تحقق من إنجازات ولتواصل مسيرتها الريادية العالمية، وهو ما يعني تغيير جوهري في مفهوم التعليم في دولتنا وكيفيته وتغيير موازي أيضا على الصعيد المجتمعي بمختلف أبعاده.

 

حرصت وزارة التربية والتعليم على ترجمة التوجهات المستقبلية للدولة وعكستها في برامجها التعليمية والتربوية المختلفة بما يخدم خطط الدولة المستقبلية قصيرة وطويلة الأمد وفق اعتبارات تراعي جودة المخرج التربوي في منظومة التعليم الإماراتية وتستشرف أيضا مستقبل التعليم وتوجهاته المختلفة وما ينتج عنه مهارات يكتسبها الطلبة ومدى مناسبتها لأسواق العمل داخل وخارج الدولة .

 

 

المستقبل لمن يبادر في صناعته وتخيله وهذا ما نحرص عليه في وزارة التربية والتعليم في مختلف حيثيات العمل التربوي  لأننا نؤمن ان الطلبة هم ظل دولتنا في المستقبل وأدواتها وصناع ريادتها.

 

بقلم سعادة د. حمد اليحيائي

وكيل وزارة التربية والتعليم المساعد لقطاع المناهج والتقييم

 

تعليقاتكم

28 Comments

مجهول علق في 17/11/2020

فعلا فكرة رااائعة , تزامنا مع ازمة كوفيد و التعلم عن بعد قد يعزز تلك الفكرة لدى اغلب الطلاب , وفعلا في كل محنة منحة , شكرا جزيلا لكم وبوركت جهودكم


مجهول علق في 13/11/2020

Excellent initiative. Fundamentally, it recognizes that students progress and attain at different rates and levels. This initiative provides for those who achieve highly in school to have that achievement recognized and encouraged further through early experience of third level education while also picking up credit hours. Supports fully other MOE emphases on self-efficacy and growth mindset.


(success)