دراسة قطاع التعليم والتدريب والتنمية والاجتماعية

14/05/2020 عام | الهيئة الوطنية للمؤهلات - ادارة البحث والتطوير

 448     0

يواجه العالم إرثًا تعليميًا مقاومًا للتغير يضرب بجذوره في ماضٍ نشأ فيه التعليم من أجل خدمة عصر

صناعي، مما جعل من رفع مستويات المهارات، وإصلاح نظم التعليم والتدريب، وتحسين منظومة المؤهلات، من أولويات السياسة العامة لمعظم البلدان في جميع أنحاء العالم.

 

تتجه منظومة المؤهلات في عديد من البلدان نحو تحسين العلاقات بين نظم التعليم والتدريب من ناحية،

وأسواق العمل من ناحية أخرى، وقد شهدت السنوات القليلة الماضية زيادة هائلة في عدد البلدان التي

تعتمد إطار عمل وطني، حيث تشهد معظم البلدان حالياً تطويرا لمنظومات المؤهلات الوطنية فيها،

أو المشاركة في منظومة المؤهلات الإقليمية..

وفي الهيئة الوطنية للمؤهلات بدولة الامارات نقوم بدراسة القطاعات المختلفة في سوق العمل، وذلك حتى يتسنى لنا تطوير المؤهلات من خلال معرفة المهارات والوظائف الحالية والمستقبلية في كل قطاع. وبالتالي تكوين لجان قطاعية تساهم في عملية تطوير المؤهلات الوطنية لهذه الوظائف.

ونخص في هذا المقال (قطاع التعليم والتدريب والتنمية الاجتماعية)

حيث تهدف دراسة سوق العمل التي أجرتها الهيئة مستهدفة هذا القطاع الى معرفة المهارات والوظائف الحالية والمستقبلية ذات الأولوية فيه، واشتملت هذه الدراسة على عدة محاور منها:

. الخطط الوطنية والاستراتيجيات والقوانين والأنظمة.

. التنمية الاجتماعية في دولة الامارات.

. التعليم والتدريب في الامارات.

. قابلية التوظيف في التعليم.

. البرامج الاكاديمية والمهنية المطروحة في الجامعات ومراكز التعليم والتدريب.

وتعميما للفائدة نشارككم نتائج هذه الدراسة والتي توصلنا من خلالها الى قائمة بأهم الوظائف والمهارات ذات الأولوية في قطاع التعليم والتدريب والتنمية الاجتماعية. واهم توصيات الدراسة تشكيل لجنة خاصة بالقطاع لتطوير معايير لتلك المهن وبناء مؤهلات لها.

, وبالعمل المشترك مع   شركاؤنا   لهذا القطاع يتم رفد اللجنة المختصة به بالمعايير الخاصة بالمهن ذات العلاقة بهذا القطاع لتقوم الهيئة بدورها في تطوير المؤهلات المعنية بتلك المهن.


للاطلاع على الدراسة للتفضل بالدخول على البيانات المفتوحة في موقع الهيئة الوطنية للمؤهلات.

 

وفاء العولقي

الهيئة الوطنية للمؤهلات

 


 

تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)