"رد الضريبة إلكترونياً للسياح".. سمةً حضارية للدولة

31/08/2022 السياحة في دولة الإمارات | الهيئة الإتحادية للضرائب

 194     0

تعزيزاً لمكانتها بين أسرع اقتصادات العالم نمواً وأكثرها متانة تحرص دولة الإمارات بتوجيهات القيادة الرشيدة على انتهاج سياسات التنويع الاقتصادي، وتقوية دور ومكانة مختلف القطاعات في منظومة العمل الاقتصادي ومنها قطاع السياحة الحيوي الواعد الذي يعد من أهم القطاعات مساهمةً في الناتج المحلي.

في هذا الإطار طبقت الهيئة الاتحادية للضرائب النظام الإلكتروني لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح، الذي جاء ثمرةً للتعاون الوثيق بين الهيئة وشركائها الاستراتيجيين في القطاعين الحكومي والخاص، فيعد هذا النظام - الاحدث من نوعه عالمياً - سمةً من سمات الوجه الحضاري الراقي لدولة الإمارات، التي تعد مقصداً للسياح والزائرين من مختلف دول العالم لما تتميّز به من بيئة آمنة وشعب مضياف، وما توفّره من معالم جاذبة وفعاليات ومرافق سياحية متنوعة.

يتميز النظام -الذي يحظى بمعدلات رضا مرتفعة وإشادة من السياح المستخدمين له - بالسهولة والفاعلية وسرعة إجراءات رد الضريبة للسياح على مشترياتهم خلال فترة تواجدهم في الدولة بأنظمة متكاملة، يتم من خلالها تحديد المبيعات والضرائب القابلة للاسترداد وردها بدقة وكفاءة وفقاً لأفضل الممارسات، بالإضافة لإجراءات التحقق المبرمجة في النظام للتأكد من أحقية استرداد الضريبة وفقاً للتشريعات الضريبية، فيشتمل النظام على آليات متكاملة للربط الإلكتروني المباشر بين 13 منفذاً جوياً وبحرياً وبرياً مع آلاف المتاجر المسجلة لدى الهيئة.

وفي ظل التطوير المستمر تم إطلاق "أجهزة الخدمة الذاتية" في جميع منافذ المغادرة الجوية والبرية والبحرية المشمولة بالنظام الالكتروني لرد الضريبة، وتم توسيع نطاق الخدمة، فبلغ إجمالي عدد الأجهزة نحو 90 جهازاً موزعة في منافذ مغادرة السياح للدولة، وكذلك في العديد من الفنادق والمراكز التجارية الرئيسية (المولات)، فمن خلال "أجهزة الخدمة الذاتية" يمكن إتمام إجراءات رد الضريبة للسياح بشكل آلي بالكامل، في دقيقتين تقريباً، بتقديم الفواتير الضريبية من السائح لمشترياته للأجهزة الآلية مرفقاً معها جواز سفره وبطاقته الائتمانية، والمسح الإلكتروني لبطاقة صعود الطائرة التي تؤكد مغادرة السائح للدولة خلال 24 ساعة، ويمكنه استرداد الضريبة بدون حد أقصى بتحويل قيمة الضريبة إلى حساب بطاقته الائتمانية.

تقوم شركة "بلانيت" - المخولة من الهيئة الاتحادية للضرائب بتشغيل النظام- بإدارة هذه الأجهزة المزودة بكافة الوسائل التقنية، كما يتواجد موظفون من الشركة المشغلة قرب أجهزة الخدمة الذاتية لتقديم المساعدة للسائحين عند الحاجة لذلك.

النظام الإلكتروني لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح أحد الآليات الرئيسية التي تعتمد عليها الهيئة ضمن استراتيجيتها لإسعاد عملائها والمساهمة في الارتقاء بجودة الحياة، بما يتكامل مع الجهود الحكومية المتواصلة لتطوير وتحديث البنية السياحية التحتية عبر منظومة متكاملة لتشجيع وتنشيط القطاع السياحي.

 

خالد علي البستاني

مدير عام الهيئة الاتحادية للضرائب

تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)