صحة الأسرة وسلامة المجتمع

20/07/2022 الصحة واللياقة البدنية | سعادة د. يوسف محمد السركال،‏ مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية

 140     0


باقات جديدة من الخدمات الصحية والعلاجية المتكاملة أصبحت متوفرة اليوم في مراكز الرعاية الصحية الأولية، تُقدم للمتعاملين وفقاً لأفضل الممارسات الصحية العالمية وأحدث تطورات التقنيات التكنولوجية وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، بحيث تشمل خدمات متكاملة للوقاية من الأمراض والكشف المبكر عنها وعن عوامل الاختطار، وعلاج الأمراض غير السارية مثل داء السكري، ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع الكولسترول، بالإضافة إلى توفير الرعاية الصحية للنساء الحوامل من خلال تطبيق أفضل الأدلة العلمية.

وتحرص مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية على تزويد جميع منشآتها بأحدث التقنيات الطبية المتطورة، بما ينسجم مع استراتيجيتها وأهدافها الرامية إلى تحقيق نقلة نوعية في الوسائل والأساليب العلاجية والفحوصات الطبية، وبما يلبي متطلبات الأفراد ويرفع من نسبة الرضا لديهم، وصولاً إلى تعزيز الجودة والريادة وضمان مجتمع صحي متكامل. حيث تتضمن على سبيل المثال خدمات رعاية الحامل على متابعة للمرأة الحامل طيلة أشهر الحمل و إجراء الكشف الطبي الشامل والفحوصات المخبرية اللازمة، ومتابعة نمو الأجنة عن طريق الأشعة التلفزيونية للجنين، والتثقيف والتوعية الصحية للرضاعة الطبيعية ومشورة التغذية أثناء الحمل، ووصف الأدوية التكميلية والعلاجية حسب الحاجة .

 ولتعزيز صحة الأسرة وضمان سلامة المجتمع، توفر المؤسسة خدمة الفحص والمشورة للمقبلين على الزواج في 25 مركزاً صحياً، وتتضمن الفحوصات اللازمة للتأكد من الخلو من أمراض الدم الوراثية والمعدية والمنقولة جنسياً، وتحظى الخدمة بأقصى درجات السرية فيما يتعلق بنتيجة الفحوصات.

كافة الخدمات التي تقدمها المؤسسة تعزز الصحة العامة وتحد من انتقال الأمراض المعدية وانتقال العدوى من الأم إلى الطفل، كما تساهم الفحوصات بتجنب المشاكل الاجتماعية والنفسية للأسر التي يعاني أطفالها والتقليل من الأعباء المالية الناتجة عن علاج المصابين على الأسرة والمجتمع، حيث يتم تقديم حزمة كبيرة من تلك الخدمات من خلال العيادات الافتراضية لضمان حصول المتعامل على الخدمة في أقصر وقت ممكن، مما يساهم بتعزيز رضا وسعادة المجتمع.


تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)