اليوم العالمي للدفاع المدني

04/03/2020 العدل والسلامة والقانون | اللواء جاسم المرزوقي قائد عام الدفاع المدني بوزارة الداخلية

 382     0

إن الاحتفال  باليوم العالمي للدفاع المدني يأتي متزامناً مع "عام الاستعداد للخمسين"، والاحتفاء في العام المقبل باليوبيل الذهبي للإمارات ، وبخمسين عاماً مضت حققت فيها الدولة قفزات نوعية في جميع المجالات واستطاعت أن تكون في قلب خارطة العالم التنافسية ، ونحن في الدفاع المدني نحمل على عاتقنا ترجمة رؤى القيادة الرشيدة في استشراف نصف قرن من مستقبل هذا الجهاز الحيوي ، من خلال إعداد وتنفيذ خطط استراتيجية فعالة تستوعب متطلبات الحاضر والمستقبل ندخل بها في المرحلة الثانية من عمر الاتحاد، بالتخطيط السليم والعمل الجاد لصياغة مستقبل مشرق للدفاع المدني عبر حشد الجهود والطاقات ، والاستثمار في الخبرات والعقول الإبداعية والمواهب البشرية ، والكفاءات الاستثنائية التي تذخر بها دولة الإمارات ، للوصول بالدفاع المدني ليكون القطاع الأسرع استجابة ، والأكثر فاعلية وقدرة على مواجهة التحديات خلال الخمسين عاماً المقبلة ، تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة  بأن تكون دولة الإمارات من أفضل دول العالم أمناً وسلامة.


إن وزارة الداخلية ممثلة في القيادة العامة للدفاع المدني تحرص على ترسيخ مفهوم الوقاية والسلامة لدى كافة أفراد المجتمع ، في ظل الرعاية والتوجيهات السديدة للقيادة الرشيدة، والاهتمام الكبير الذي توليه بأجهزة الدفاع المدني، ودعمها غير المحدود لكل ما يعزز الأمن والسلامة في مجتمع الإمارات.


ويشرفني ونحن نحتفل باليوم العالمي للدفاع المدني أن أتوجه بعظيم الشكر والامتنان إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ( حفظه الله ) ، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي " رعاه الله " ، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ( حفظه الله) وإلى أصحاب السمو حكام الإمارات وأصحاب السمو أولياء العهود الكرام ،  و لحكومة دولة الإمارات الرشيدة على الدعم اللامحدود الذي يقدمونه دائما لقطاع الدفاع المدني حتى وصل إلى الريادة العالمية.


كما أتوجه بالشكر إلى الشعب الإماراتي الكريم والمقيمين والزائرين على تعاونهم الكبير في تطبيق اشتراطات الوقاية والسلامة في المنزل ومواقع العمل وأماكن الترفيه والتسوق، حيث تتكامل كافة الجهود لتحقيق الأهداف المأمولة في تعزيز جودة الحياة لمجتمع الإمارات.


ويأتي الاحتفال باليوم العالمي للدفاع المدني لهذا العام تحت شعار " الدفاع المدني في كل منزل" للتأكيد على أن سلامة أفراد الأسرة من الأولويات التي يضعها الدفاع المدني نصب عينيه بعد أن أثبتت الإحصائيات أن الحرائق المنزلية تمثل أعلى نسبة من حوادث الحريق في الدولة ، وهنا تأتي أهمية رفع درجة وعي المواطن والمقيم والزائر ، وتنمية وتعزيز قدراتهم للتصرف السليم في حالات الطوارئ للحفاظ على سلامتهم وسلامة من معهم   .


وفي الختام أتوجه بالثناء لرجال الدفاع المدني في مختلف المواقع والاشادة بجهودهم وتضحياتهم في حماية الأرواح والممتلكات، وبذل الغالي والنفيس لتكون دولة الإمارات من أفضل دول العالم في تحقيق الأمن والسلامة.


تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)