برنامج "حياة".. فرصة شفاء للمرضى وبصمة أمل جديدة

28/04/2023 الصحة واللياقة البدنية | وزارة الصحة ووقاية المجتمع

 1976     0

شكّل إطلاق البرنامج الوطني لتنظيم نقل وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية "حياة"، خطوة مهمة وفاعلة نحو توحيد وتضافر الجهود الوطنية الرامية إلى تعزيز ودعم ثقافة وممارسات التبرع بالأعضاء والأنسجة البشرية التي تُعتبر أحد مجالات الطب الحديث، بالإضافة إلى تنظيم وتطوير عمليات التبرع بالأعضاء ونقلها وتوفير الرعاية لمرضى القصور العضوي وإنقاذ أرواحهم، وصولاً إلى تحسين الصحة والسلامة وجودة الحياة في المجتمع، وجعل الإمارات نموذجاً يحتذى به على المستويين الإقليمي والدولي في مجال زراعة الأعضاء والأنسجة البشرية.


وحاز برنامج "حياة" على جائزة مؤسسة وطني الإمارات للعمل الإنساني عن فئة "بصمة أمل"، في دورتها العاشرة التي أقيمت تحت شعار "هذا ما كان يحبه زايد". وقد تسلمت الجائزة كل من وزارة الصحة ووقاية المجتمع ودائرة الصحة بأبوظبي وهيئة الصحة بدبي، وذلك تكريماً لجهودها المشتركة في إطلاق برنامج "حياة" بوصفه مبادرة إنسانية قدّمت قيمة مضافة على صعيد نشر الوعي بالقضايا الإنسانية والصحية، وأسهمت في الارتقاء بآليات العمل الخيري والإنساني تحت إطار موحّد يحمل الأمل لحياة الفئات المستهدفة.


وقد أسفرت جهود التوعية المجتمعية التي تبذلها الوزارة وشركائها عن رفع الوعي على مستوى الدولة بأهمية التبرع بالأعضاء والإضاءة على مدى نبل المتبرعين، إذ تشهد معدلات التسجيل في البرنامج زيادة سنوية مضطردة، كان آخرها في عام 2022 الذي شهد زيادة في عدد المشاركين بنسبة 41% مقارنة مع عام 2021، حيث أعرب أكثر من 12,000 شخص من جنسيات وفئات عمرية متعددة عن استعدادهم لدعم برنامج حياة الإمارات للتبرع بالأعضاء، وقد أسهم البرنامج في إنقاذ حياة أكثر من 500 شخص حتى الآن.

تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)
Start chat button