الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية: نظام إسعاد المتعاملين.. بوابة إلكترونية تفاعلية لخدمات الهيئة

12/07/2022 عام | الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية

 197     0

تحرص الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية على مواكبة توجهات وتطلعات القيادة الرشيدة للدولة فيما يتعلق بأتمتة الخدمات الحكومية وتحويلها إلى ذكية؛ بغية التسهيل على المتعاملين، ورفع مستويات الرضا لديهم، وقد تجسد هذا الحرص في أبهى صوره لحظة إطلاق الهيئة لنظام إسعاد المتعاملين في العام 2019، والذي يشكل منصة إلكترونية تفاعلية مع المتعاملين، تضم كافة الخدمات التي تقدمها لهم.

ويعد نظام إسعاد المتعاملين منصة خدمية فائقة التطور، تتيح من خلالها الهيئة كافة خدماتها للوزارات والجهات الاتحادية ومؤسسات القطاع الخاص وجمهور المتعاملين بجودة عالية، وتحت مظلة واحدة.

وما يميز النظام أنه يتيح للمتعاملين خاصية تقييم الخدمات المقدمة لهم، وإبداء الملاحظات عليها، وتقديم المقترحات التطويرية، التي تستفيد منها الهيئة وتأخذها بعين الاعتبار لتطوير النظام، والارتقاء بجودة الخدمات التي يقدمها.

ويتيح النظام حزمة من الخدمات الموجهة لكافة الوزارات والجهات الاتحادية بشكل أساسي، بالإضافة إلى مؤسسات القطاع الخاص والجمهور، وتتخذ الهيئة من النظام بوابة إلكترونية متكاملة تقدم من خلالها الدعم اللازم للوزارات والجهات الاتحادية، فيما يتعلق بتشغيل وصيانة كافة أنظمة الموارد البشرية الإلكترونية المنضوية تحت مظلة نظام "بياناتي"، ومنها: (نظام الخدمة الذاتية للموارد البشرية، ونظامي إدارة الأداء والتدريب والتطوير الإلكترونيين الخاصين بموظفي الحكومة الاتحادية، ونظام التوظيف الإلكتروني، ونظامي إجراءات الموارد البشرية والتقارير الذكية، ونظام تقييم وتوصيف الوظائف في الحكومة الاتحادية، ونظامي الحضور والانصراف وتخطيط القوى العاملة في الحكومة الاتحادية، ونظام الموافقات الإلكترونية).

ومنذ إطلاقه سعت الهيئة جاهدة لتقديم كافة خدماتها الإلكترونية والتفاعلية من خلال نظام النظام، ومن أهمها: (الخدمات التي يتيحها التطبيق الذكي للهيئة FAHR، وخدمة الاستفسار عن سياسات وتشريعات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية، وطلب التدريب على تشريعات ونظم الموارد البشرية، وخدمة بوابة التعلم الإلكتروني "المورد"، وخدمة طلب دعم فني لمنصة بنك المهارات الحكومية، وخدمة مراجعة واعتماد الهياكل التنظيمية في الجهات الاتحادية، وطلب الدعم لممكنات الموارد البشرية).

وخلال العام 2021 شهد النظام تفاعلاً كبيراً من قبل موظفي الحكومة الاتحادية، واستقبل كماً هائلاً من طلبات الدعم بلغ 13691 طلباً، 9440 منها متعلقة بالدعم الفني لنظام إدارة معلومات الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية "بياناتي"، و2356 استفساراً حول قوانين وسياسات وتشريعات الموارد البشرية المطبقة على مستوى الحكومة الاتحادية، و1305 طلبات دعم لنظام تقييم وتوصيف الوظائف في الحكومة الاتحادية، و191 طلب دعم لبوابة التعلم الإلكتروني في الحكومة الاتحادية "المورد".

 

سعادة إبراهيم أحمد فكري

المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المساندة

الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية

تعليقاتكم

لا يوجد تعليقات حالياً.


(success)